كم عدد السنوات التي نام فيها اهل الكهف

جدول المحتويات

كم سنة ينام أهل الكهف؟ سيناقش هذا المقال قصة أصحاب الكهف وذكرهم في القرآن الكريم. ولأهمية قصة أصحاب الكهف والدروس والدروس المستفادة منها جعل الله لهم سورة في القرآن الكريم. لذلك اهتم موقع المرجع بسرد قصة أصحاب الكهف باختصار وبعض التفاصيل المهمة فيها.

أصحاب الكهوف

قبل الخوض في شرح لعدد السنوات التي قضاها أهل الكهف ، لا بد من تعريفهم ، فهم مجموعة من الأولاد الذين آمنوا بالله تعالى ، ورفضهم أهلهم للاحتماء في الكهف و البقاء فيها مدة طويلة ، وقد ذكرت قصتهم في القرآن الكريم في سورة الكهف. ، قال تعالى: {نَّحْنُ نَقُصُّ عَلَيْكَ نَبَأَهُم بِالْحَقِّ ۚ إِنَّهُمْ فِتْيَةٌ آمَنُوا بِرَبِّهِمْ وَزِدْنَاهُمْ هُدًى * وَرَبَطْنَا عَلَىٰ قُلُوبِهِمْ إِذْ قَامُوا فَقَالُوا رَبُّنَا رَبُّ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ لَن نَّدْعُوَ مِن دُونِهِ إِلَٰهًا ۖ لَّقَدْ قُلْنَا إِذًا شَطَطًا * هَٰؤُلَاءِ قَوْمُنَا اتَّخَذُوا مِن دُونِهِ آلِهَةً ۖ لَّوْلَا يَأْتُونَ عَلَيْهِم بِسُلْطَانٍ أظهر من هو أكثر من هرب إلى الله كذبة مظلمة * وعندما تخزهم وما يعبدون إلا الله ، فعندئذ يكونون لك.[1] إلى آخر الآيات التي تحكي قصتهم في هذه السورة.[2]

كم سنة ينام أهل الكهف؟

عدد سنوات نوم أهل الكهف عمره ثلاثمائة وتسع سنوات والله أعلم. وذلك استناداً لما جاء في سورة الكهف من قوله تعالى: {وَلَبِثُوا فِي كَهْفِهِمْ ثَلَاثَ مِائَةٍ سِنِينَ وَازْدَادُوا تِسْعًا * قُلِ اللَّهُ أَعْلَمُ بِمَا لَبِثُوا ۖ لَهُ غَيْبُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ ۖ أَبْصِرْ بِهِ وَأَسْمِعْ ۚ مَا لَهُم مِّن دُونِهِ مِن وَلِيٍّ وَلَا يُشْرِكُ فِي حُكْمِهِ أَحَدًا}.[3] وقد بين أهل العلم أنها ثلاثمائة سنة شمسية عند أهل الكتاب ، وتزيد تسع سنوات قمرية عن العرب ، حيث أن الفرق بين كل مائة سنة شمسية والسنوات القمرية هو ثلاث سنوات قمرية إضافية ، والله ورسوله أعلم.

أنظر أيضا: ما سبب سؤال أصحاب الكهف عن مدة نومهم؟

قصة أصحاب الكهف مختصرة

يتطلب ذكر عدد السنوات التي نام فيها أهل الكهف أن نذكر قصة رفاق الكهف باختصار ، حيث كان رفاق الكهف في زمن ملك يُدعى دقيوس أو دقيانوس في مدينة رومانية تُدعى أفسس ، and the king among them worshiped idols, but they believed in the one and only God, and they were on وجه الخلاف في عددهم ما ذكره الله تعالى: {سَيَقُولُونَ ثَلَاثَةٌ رَّابِعُهُمْ كَلْبُهُمْ وَيَقُولُونَ خَمْسَةٌ سَادِسُهُمْ كَلْبُهُمْ رَجْمًا بِالْغَيْبِ ۖ وَيَقُولُونَ سَبْعَةٌ وَثَامِنُهُمْ كَلْبُهُمْ ۚ قُل رَّبِّي أَعْلَمُ بِعِدَّتِهِم مَّا يَعْلَمُهُمْ إِلَّا قَلِيلٌ ۗ فَلَا تُمَارِ فِيهِمْ إِلَّا مِرَاءً ظَاهِرًا وَلَا تَسْتَفْتِ فِيهِم مِحْهُمْ.[4] اختلف بعض أهل العلم في زمانهم ، فمنهم من قال إنهم كانوا قبل المسيح ، ومنهم من قال إنهم بعد المسيح.

وقيل أيضا أن سبب إيمانهم كان تلميذا لأصحاب سيدنا عيسى عليه السلام أتى إلى مدينتهم وأراد أن يدخلها وكان شرط دخولها السجود للمعبود عند الساعة. باب المدينة فلم يسجد لها ولم يدخلها ، وبدأ يعمل في حمام بالقرب من المدينة ، وجعله يخبرهم بخبر السماء والأرض وأخبار الدنيا والآخرة حتى آمنوا به وصدقوه ، وعندما خرج الأمر إلى الجمهور في توحيدهم بالله تعالى ونبذهم عبادة الأصنام ، فر الأولاد من المدينة ومروا بالراعي أو صاحب الزراعة مع كلب ، وكان على دين التوحيد ، ولجأوا إلى أحد الكهوف لعبادة الله تعالى ، وأثناء وجودهم في الكهف ضرب الله على آذانهم وماتت أرواحهم مع كلبهم.

وبعد أكثر من ثلاثمائة عام أعادهم الله تعالى إلى الدنيا ليجدوا أن الدين الحقيقي هو الدين الرسمي في المدينة التي هربوا منها هاربين من أجل توحيدهم بالله الواحد. هذه المرة ، ماتوا جميعًا مع كلبهم.

أنظر أيضا: وسبب نزول سورة الكهف وفضلها موجز

الأحداث التي أعقبت صحوة أهل الكهف

وبالمثل ، فإن الخوض في ذكر عدد سنوات نوم أهل الكهف ، مما دفع البعض إلى الاستغراب عن الأحداث التي أعقبت صحوة أهل الكهف ، وهو ما أخبرنا به الله تعالى في كتابه المقدس. لَبِثْنَا يَوْمًا أَوْ بَعْضَ يَوْمٍ ۚ قَالُوا رَبُّكُمْ أَعْلَمُ بِمَا لَبِثْتُمْ فَابْعَثُوا أَحَدَكُم بِوَرِقِكُمْ هَٰذِهِ إِلَى الْمَدِينَةِ فَلْيَنظُرْ أَيُّهَا ​​​​أَزْكَىٰ طَعَامًا فَلْيَأْتِكُم بِرِزْقٍ مِّنْهُ وَلْيَتَلَطَّفْ وَلَا يُشْعِرَنَّ بِكُمْ أَحَدًا * وَكَذَٰلِكَ أَعْثَرْنَا عَلَيْهِمْ لِيَعْلَمُوا أَنَّ وَعْدَ اللَّهِ حَقٌّ وَأَنَّ السَّاعَةَ لَا رَيْبَ فِيهَا إِذْ يَتَنَازَعُونَ بَيْنَهُمْ أَمْرَهُمْ ۖ فَقَالُوا ابْنُوا بناء فوقهم. ربهم أعلم عنهم. قال الذين تغلبوا على أمورهم: “نأخذ عليهم عبادة بالتأكيد”.[5]

حيث ظن بعضهم أنهم ناموا ليوم أو جزء من يوم ، ومعرفة الحقيقة الصادمة عن مدة نومهم كانت من العلامات العظيمة التي تدل على قدرة الخالق على القيامة والقيامة بعد الموت وبعده. أرسلوا أحدهم إلى المدينة ، فوجد أنها اعتنقت دين التوحيد ، وعاد واعداً رفاقه في الكهف ، ودخل الكهف معهم ليأخذ الله أرواحهم كلها.

الدروس المستفادة من قصة أهل الكهف

لا بد من ذكر الدروس المستفادة من قصة أهل الكهف ، بعد الخوض في شرح لعدد سنوات نوم أهل الكهف ، ومنها:[6]

  • عندما يحتمي المؤمن بالله تعالى ، يدخله الله في رحمته وعنايته.
  • حث وتشجيع التحصيل في العلوم والبحوث التي تفيد المسلم.
  • التأدب في التعامل عند الاشتباه والوقوف على ما يعرفه المرء.
  • التأكيد على صلاحية الوكالة في البيع والشراء.
  • اترك أكل الخير من الرزق.
  • الحث على الابتعاد عن مواقع الفتن.
  • الحث على الابتعاد عن البحث المفرط في القضايا غير المجدية وغير ذات الصلة.
  • لا يجوز بناء المساجد على القبور.
  • تجنب سؤال شخص ليس لديه معرفة بشيء ما.

كم سنة ينام أهل الكهف؟ مقال نوقش فيه رفقاء الكهف وقدموا له وقصتهم باختصار وشرح الدروس المستفادة منهم.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *